السبت، 22 يوليو، 2017

رحيل نيمار .. حقيقة أم سراب ؟!

عدد التعليقات : 0

- نشرت عدة تقارير صحفية ، خبراً مفاده أن نيمار غير سعيد في نادي برشلونة ، وبالتالي رغبته في الرحيل عن القلعة الكتلونية ، بسبب تفكير اللاعب البرازيلي في أن يكون الرجل الأول في الفريق ، وهذا الأمر غير متاح له أبداً في البلاوغرانا طالما ميسي في القمة .

فسر بعض المحللون هذا الأمر بأن والد اللاعب يريد مزيداً من المال ، بعد تجديد عقد ميسي منذ أيام ، لذلك يجب على إدارة برشلونة تحسين عقد نيمار هو الآخر ، بما أنه العنصر الأميز داخل التشكيلة بعد ليو مباشرة ، لكن هناك رأي آخر يتوقع انقلاب الجناح اللاتيني على النادي الكاتلوني ، خصوصا مع عرض باريس سان جيرمان الخيالي ، براتب سيجعله الأغلى في العالم ، ومزايا أخرى لأسرته وأصدقائه .

بالأمس ، ‏حوالي %81 لاكثر من 21 الف مصوت على موقع سبورت يفضلون خروج نيمار مقابل دفع شرطه الجزائي و الذي قدره كما أشرنا مسبقا " 222 مليون يورو " .
نيمار ابدا لم يدخل قلوب الـ culés ، الذين يعيشون في برشلونة تحديداً .. خروجه مقابل 222 مليون لن تكون ابداً مشكلة بالنسبة لهم .

‏الوضع الحالي يكاد أن يكون مشابه جداً لما حدث في نهاية الموسم الماضي ، نيمار بين البقاء والرحيل .. والتهديد كان من باريس بدفع فسخ عقده " 190 مليون يورو " .. ‏لكن في الأخير توصل برشلونة ونيمار لإتفاق حول التجديد ، حينها أنهى نيمار كل الشكوك ونشر على الإنستجرام صورة علق عليها : فيسكا بارسا .. فيسكا كاتالونيا .

الآن بعد إنقضاء عام على التجديد ، تعود نفس الزوبعة ويعود معها ذات التهديد ، باريس مرة أخرى جاهز لفسخ عقد نيمار !!
‏لا شيء رياضي ، تنافسي ، مجد ، القاب ، عظمة ، هيبة .. يوجد في باريس لكي يجعل نيمار يفكر بالإنتقال لهم وهو في برشلونة .. المال فقط لايوجد غيره !!

‏ولا أعتقد ان حياة عائلة نيمار ستختلف كثيراً إذا انتقل لباريس، لا اعتقد انهم سيشعرون بتغيير كبير في حياتهم التي تمتاز بالرفاهية اصلا.
‏رياضياً نيمار سيخسر اذا كان يريد ان يكون النجم الاول بالفريق وينافس على الالقاب الفردية ..  فـ فرنسا ليست افضل مكان لكي يحقق اهدافه .
‏مثال بسيط هي جائزة الحذاء الذهبي .. قيمة الهدف بالدوري الفرنسي 1.5 بينما بالمكان الذي يلعب به الان هو 2 .. لذلك اقول أن نيمار سيخسر ولن يستفيد .

ف‏لا احد يستطيع ان يقتنع بأن نيمار يفكر بالرحيل لباريس لأجل مشروعهم الرياضي والتنافس ووالخ .. ‏وإذا كان نيمار يعتقد انه في فريق عاصمة الانوار سيربح الكرة الذهبية ، فعلى مشجعي برشلونة أن لا يتأثروا أبداً بخروج لاعب بهذه العلقية .. ويجب أن لا يقلقهم إلا ما سيأتي بعد نيمار !

لذلك أعتقد أن خروج نيمار - على الاغلب - لن يُعوّض بتعاقد في هذا الصيف ، لأن الاندية بدأت تغلق فرقها .. ربما هي فرصة وسقطت من السماء لدويلوفيو وآمل أن يستغلها بأفضل شكل .

‏ليفربول لن يبيع كوتينهو الان ، اليوفي لن يبيع ديبالا الان ، دورتموند لن يبيع ديمبيلي الان .. هذا دون أن نغفل أنه لا توجد شروط جزائية في عقود كل هؤلاء .. لذلك على عشاق برشلونة التعايش مع واقع رحيل نيمار إن حدث .

كل هذه الأمور تُفضي بنا إلى أربع إحتمالات لا خامس لها .. واحد منها فقط سيتحول إلى واقع ، أما الآن فالصحف تبرز منها ما يخدم مصالحها فقط .

‏1- إستمرار نيمار دون أي تعديلات على العقد :

بالرغم من أن هذا الإحتمال يبدو صعب الحدوث إلا أنه وارد على الورق .
‏هذا الإحتمال يظل وارداً إذا ما حدثت هناك محاولات حقيقية من الإدارة وزملاءه بالفريق لإقناعه بأهميته الحالية والمستقبلية للفريق .
‏نيمار يجب أن يقتنع بأنه في المكان المناسب لصنع التاريخ .. لكن يظل هذا الإحتمال صعب الحدوث في ظل تأثير والده الكبير عليه .

‏2- تحسين العقد :

الإحتمال الثاني هو الإتفاق على تحسين عقد نيمار الحالي سواءاً على مستوى الراتب أو عبر رفع نسبته من حقوق الإعلان .. لكن ‏الوضع الإقتصادي للنادي حالياً ليس مرن بالقدر الكافي لمجابهة إغراءات الـPSG .. لذلك قد لا يكون الإتفاق آني التفعيل على أن يسري تفعيله في وقت لاحق .

‏3- فسخ العقد :

هذا هو الإحتمال الأكثر تداولاً حالياً ، لكن العقبات القانونية الكثيرة و القيمة الخيالية تُصعب بقدر كبير فرصة تحوله لواقع .
‏فسخ العقد سيكلف باريس أكثر من نصف مليار يورو ، عدى ذلك المدة الزمنية لتحقيق ذلك ستكون طويلة وبرشلونة لن يسمح بحصره في هكذا إطار زمني ضيق .

‏4- بيع نيمار :

السيناريو الأخير والأصعب تقبلاً من طرف مشجعي برشلونة ، قد تلجأ الإدارة لهذا الخيار وتُبرر فعلها بتسريع الصفقة لإيجاد بديل مناسب قبل غلق الميركاتو .
‏هذا الإحتمال وارد الحدوث لو توصل الطرفان لطريق مسدود ، قد يخرج نيمار بعملية بيع أقل من قيمة فسخ العقد ، وستضع الإدارة حينها اللوم على نيمار !!

‏ختاماً ؛ و بحسب إعتقادي ، السيناريو الثاني هو الأقرب للتحقق على أرض الواقع بشرط أن يحمل الطرفان نية حقيقية لتجاوز الوضع الراهن .

× رجاء ! إذا أعجبك الموضوع لا تبخل بمشاركته مع أصدقائك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق